الثقافة والثقافة الإسلامية
الطبعة : الطبعة الرابعة  
المؤلف : سميح عاطف الزين
عدد الصفحات :   711
تاريخ النشر :   1993




التفسير

التفسيرُ هوَ البيانُ، تقولُ: فَسرْتُ الشيءَ بالتخفيفِ، وفسّرْتُهُ بالتشديدِ تفسيرًا إذا بيّنْتهُ.
والفرقُ بينَ التفسيرِ والتأويلِ:
أنّ التفسيرَ بيانُ المرادِ باللفظِ.
والتأويلُ بيانُ المرادِ بالمعنى.
وقد اختصّتْ كلمةُ التفسيرِ عندَ الإطلاقِ ببيانِ معاني آياتِ القرآن الكريم، كانَ العربُ يقرأُونَهُ وَيُدْركُونَ قوّةَ بلاغتهِ ويفهمونَ معانيهِ، إلّا أنّ القرآنَ الكريمَ لمْ يكنْ في متناولِ الفَهْمِ العربيّ على مستوى شاملٍ بحيثُ يستطيعُ العربُ أن يفهموهُ إجمالًا وتفصيلًا بمجّردِ سماعِه، لأنّ نزولهُ بلُغةِ العربِ لا يقتضي أنْ يفهمَهُ جميعُ العربِ، في مفرداتهِ وتراكيبهِ، إذْ ليْسَ كلّ كتابٍ مؤلّفٍ بلغةٍ يستطيعُ أهلُ اللغةِ أنْ يفهموه لأنّ الفهمَ لا يتوقّفُ على معرفةِ اللغةِ وحدَها، وإنما يتطلّبُ درجةً عقليّةً خاصّةً، ومستوى معيّنًا منَ المعرفةِ يتناسبُ مع محتوياتِ الكتابِ، ولمْ تكنْ لجميعِ العربِ هذهِ الطاقةُ.



Copyright © Samih Atef El-Zein 2010     VINTOB